١٠. مهارة التكامل المعرفى

بـــــــسم الله الرحمـــــــن الرحيـــــــم
 

مقدمة

المهارة دي مع مهارة التراكم المعرفي اللي اتكلمت عنها قبل كدة في المقال دة يفتحولك آفاق يمكن مكونتش تتخيلها و لم يكن في بالك إنك حتوصلهم أصلا.
 
التكامل هو الربط بين ما تتعلم و سائر العلوم دة غير التراكم اللي هو إنك تبني في نفس العلم اللي انت فيه و دي اللي انا اتكلمت عليها المرة اللي فاتت.
 
و هي فكرة إن العلوم كلها يمكن تكون متربطة ببعض و منفدة علي بعض فلما تحط دة في بالك تلاقيك بتدور علي نقط إلتقاء الحاجات اللي بتتعلمها و يمكن تندهش من تشابه الأنماط و تشابه هيكلة العلوم في مختلف المواد و التخصصات حتي برا مصر في حاجة اسمها Major و Minor في الجامعة يعني تخصصك الأساسي و تخصص تاني بتدرس فيه عدد كورسات اقل من التخصص الأساسي و يمكن دة يكون عشان التكاملية في العلوم.
 
انا فاكر في مادة التحكم كنا تقريبا بنقرب معادلات الضغط بمعادلات الكهرباء و في فرق معامل مثلا او فاكتور قيمته بتختلف حسب انت شغال كهرباء لا مياه او هواء لكن نفس القانون شغال و بيطلع نتائج و زي مثال الكهرباء و ضغط المياه اللي اتكلمت عليه قبل كدة إننا ممكن نفهم الكهرباء و فرق الجهد بالتمثيل بالمياه و فرق الضغط و كلما زاد فرق الجهد او فرق الضغط زادت كمية الكهرباء او كمية المياه اللي بتعدي في الثانية الواحدة مع ثبات المقاومة الكهربية او إن الماسورة محدش سدها ولا ضيقها.
 
فكل فترة في العلوم بنلاقي تحول جذري بسبب تغير المنظور و تلاقي واحد جيه غير الدنيا فتلاقي عالم شايف نفس الحاجات اللي حد تاني شايفها بس ترجمها او فهمها بشكل مختلف تماما. فالتقدم في العلوم مش ماشي بشكل ثابت لكن ماشي بإن كل فترة بيحصل طفرة فبيبقي التقدم ماشي بمعدل عادي باستخدام المنهجية المعتادة في العلم و بعد كدة ييجي حد يغير الدنيا و يبقي زي ما تقول كدة ليه طريقته او منهجيته الخاصة فبالتالي طلع بنتائج مختلفة رغم إنه شايف نفس الظاهرة.
 

السؤال بقي مين هم اللي بيعملوا الطفرات دي؟ تقريبا في نظرية بتقول إنهم نوعين

  1. الناس الصغيرة نسبيا (مثلا معاك لحد أواخر العشرينات او يمكن اوائل التلاتينات) الناس اللي لسة شايفة العالم بعين جديدة و مختلفة عن زي ما بقية الناس شايفينه فبيشوفوا بعيونهم الشبابية بمنظور جديد دة طبعا مع وجود الأساسيات و التعليم الصحيح. في نقطة هنا مهمة جدا عايز اوضحها إن شاء الله حتكلم عنها فى الآخر عشان مخرجش برا الموضوع
  2. ناس كبيرة في السن بس مبدعين جدا و هم الناس اللي غيروا مجالاتهم فبيجيبوا الخبرات اللي من مجالهم اللي جايين منه اللي شكلها ملهاش علاقة بالمجال الجديد اللي داخلين فيه و يستخدموها بشكل يساعدهم في الإبداع في مجالهم الجديد دة
فمثلا اينشتاين هو من المثال الأول لأنه غير نظرة الفيزياء من فيزياء نيوتن للفيزياء النسبية
 

الفوائد

  1. النظر بمنظور جديد للعلوم و بالتالي الإبداع
  2. يمكن يكون إتقانك لنقاط في العلم و فهمك يتعمق فيه بسبب الحتة اللي اتفتحتلك من العلم التاني
  3. ممكن توصل لأنماط متقاربة للعلوم فيسهل تعلمك لعلوم جديدة لإنك لقيت نمط متشابه ممكن نقول زي فكرة المعادلة العامة
أ*ب + ج*ت + …. = 34
فلما تحط معامل بصفر كإنك وصلت لحالة خاصة من القانون إن المعامل فيها مش موجود و بيظهرلك المعادلة علي حقيقتها كل لما تعلمت حاجات او علوم جديدة
 

تدريبات عملية

1. تعلم اللغة العربية بكثافة لأنها لغتنا الأم فالعرب جن الإنس يبصرون ما لايبصر غيرهم فكلما زادت حصيلتك اللغوية زادت قدرتك علي التعبير بل و قدرتك علي الإبداع فاللغة عاملة زي العين اللي بتبص منها فكلما اتسع مجال الرؤية كلماشفت اللي غيرك مش شايفه. و لما الإنسان بيتعلم بغير لغته الأم بيفقد كتير من قدرته الإبداعية. و من أهم مراحل رقي الأمم هي الترجمة عشان يطلع ناس تتعلم بلغتهم الأم و بعد كدة هم اللي ينتجوا العلوم بلغتهم الأم.
 
فمثلا انا سمعت إن توني بوزان في كتابه قوة الذكاء الكلامي في دراسة لقوا إن تقريبا دارسين الرياضيات مستواهم و نتائجهم اتحسنت ب 25% لما اتعلموا أدب و شعر و كدة يمكن لأن حصيلتهم اللغوية زادت و يمكن كمان لأن كذة جانب من المخ اشتغل مع بعض فحصل الفهم بشكل أعمق.
 
2. في رأي سمعته من الأستاذ عبدالرحمن المكي اللي إداني كورس مهارات التعلم الذاتي بينقله عن د.طارق سويدان إنك تخلي 50% من شغلك و وقتك في تخصصك و 50% في تخصصات تانية. حاجة كدة شبه فكرة إنك تعرف كل حاجة عن حاجة و حاجة عن كل حاجة. طبعا كل هنا مجاز المقصود كتير لأن صعب حد يوصل لكل دي.
في باردو وجهت نظر تانية إن كلما خدت وقت في حاجات غير تخصصك يمكن يقل إتقانك لتخصصك مع زيادة الإبداع فيه عن لو كان كل وقتك في تخصصك. و كإنك صعب تاخد كل حاجة يا تزود إبداعك شوية يا تزود إتقانك شوية فانت شوف النسبة الأنسب ليك.
 
إنك تقضي 50% و لا كل وقتك في تخصصك دي الحاجتين الآخرنيين دول اعتقد انهم نظريات مش شرط يقوا حقائق يعني ممكن تبقي صح و ممكن يبقي فيها مجال للتعديل و المناقشة. و طبعا لما بقول كل وقتك دي مجاز لأن في وقت بيروح في حاجات تانية بشرية.
 
 

نقطة أخيرة

النقطة اللي كنت مأجلها في حتة الإبداع و السن الصغير هي فكرة الفرق بين العالم و المثقف. المثقف بيتعلم بشكل عشوائي فمعندوش اساس و منهجية تخليه متخصص كإنه كان ورقة بيضة و كل لما يقرا حاجة تأثر فيه بدون وجود فلتر للي بيتعلمه فتختلط عليه الأمور و لا يدرك ما يدركه العالم المتخصص اللي عنده المنهجية و الأدوات المناسبة للفلترة و لرؤية الأشياء بشكل إحترافي. عشان كدة حتي المبدع الصغير اللي اتكلمت عنه اعتقد محتاج يكون مدرك الأساسيات بتاعة الفلترة دي و يزود عليها بطريقة تفكيره الجديدة مع التمكن من الأدوات الموجودة عشان ميجيش أي حد من أي حتة و يجيب أفكار جديدة من عنده في مجال مش مجاله و يقولك أنا مبدع و شايف الأمور بشكل جديد. دة فارق مهم جدا فلو واحد قرأ كل كتب الطب بدون ما يمارسه تحت إيد متخصص مش حيبقي دكتور رغم إن المتخصص يمكن يكون قرا أقل منه بس قرأه بشكل مختلف بمساعدة حد متخصص عشان يمتلك الأدوات المناسبة اللي بيها يبقي طبيب شاطر بذهن منظم و يعرف يعمل إيه امتي و إزاي.
 
و أخيرا حتة الطفرات العلمية و إزاي بتحصل و نظرية النوعين من الناس المبدعين دي جايبها من كورس اسمه Mindshift علي كورسيرا و دة الرابط بتاعه و دول نفس اللي عملوا الكورس المشهور بتاع تعلم كيف تتعلم اللي باردو علي كورسيرا من هنا
 
و الله  اعلم
سبحانك اللهم و بحمدك اشهد ان لا إله إلا انت استغفرك و اتوب إليك
و صَلَّي الله و سَلَّم وبارَك علي سيدنا مُحَمَّد وعلي آله
Subscribe
Notify of
guest
0 Comments
Inline Feedbacks
View all comments