مبادئ أساسية لكي تخرج من كثير من المآزق الفكرية والوظيفية والحياتية والتعليمية

بـــــــسم الله الرحمـــــــن الرحيـــــــم

Table of Contents

مقدمة

إن كل يوم هو يوم جديد ملئ الفرص و العجائب و التعلم. فهناك من يستغل هذه الفرص و هناك من يسهو عن نفسه و عن المطلوب منه فيخسر الكثير.

فى الفترة السابقة و دائما و ما زال يمن الله سبحانه و تعالى على بأشياء تعلمتها و أراها مفيدة وهي من اللطائف والأشياء التجريبية وأشياء أخري تعلمتها من أساتذتي جزاهم الله عنا خير الجزاء ونفعنا الله بهم وبعلومهم في الدارين آمين. فهذه بعض المبادئ التي تعلمتها عساها تساعدك في الخروج من الكثير من مآزق الحياة

١. تعلم كيفية فعل الشئ قبل فعله

* تعلم كيف تتعلم
* تعلم كيف تربي نفسك
* تعلم كيف تربي أولادك
* تعلم كيف تكون زوج وأب وأخ وصديق وجار صالح
* تعلم مبادئ التفكير المنطقي والملابسات والإنحيازات التي قد تقع فيها
* تعلم كيف تنظم وقتك
* تعلم كيف تدير المال
* تعلم ماهي البدهيات العقلية التي تبني عليها معتقداتك حتي لا تقع في فخ عقلي من أحد الملابسات المنطقية التي تتنافي مع البدهيات
* تعلم كيف تتعامل مع الناس المختلفة من محسن ومسئ
* تعلم فقه الصلاة والصيام والزكاة وكل ما تفعله من عبادات
* تعلم كيف تقرأ القرآن الكريم
* تعلم فقه النفوس (تزكية النفس) أي كيف تزكي نفسك
 

٢. انظر ممن تتعلم

(يجب أن تبدأ في التعلم علي يد معلم ليضمن لك صحة الفهم لأن المنطق الداخلي للعلم الذي تتعلمه ثم تبني عليه فيما بعد عن طريق القراءة والإطلاع قد يكون فيه خلل فينهار البناء إذا لم يتم الضبط في البدايات لعدم وجود أساس سليم). فالله سبحانه وتعالي لم يرسل لنا قرآن بغير رسول بل أرسل الرسول صلي الله عليه وآله وسلم ليزكينا ويعلمنا كيف نطبق ما في القرآن. فالعبرة بفهم ما في الكتاب. وقد يختلف الفهم لنفس النص.
 
* تعلم من المتخصصين المشهود لهم بالعلم من علماء عصرهم
* تعلم ممن يطبق ما يفعل حيث يكون هو مثال حي للعلم الذي يحمله
* تعلم من أكثر من مصدر موثوق لفك الملابسات المحتملة مع وجود منهج واضح له بداية ونهاية مثل كتاب علي يد معلم أو شيخ إذا كنت في بداية الطريق ليصحح لك أخطاء فهمك لكي تكتمل الصورة الكلية وتكمل النقص من سائر المصادر
 
في الدين:
* تعلم ممن هو مشهود له بالصلاح من علماء عصره
* تعلم ممن يطبق ما يقول
* تعلم ممن له شيخ له سند متصل إلي رسول الله صلي الله عليه وآله وسلم للتأكد من ضبط الفهم علي سنة رسول الله صلي الله عليه وآله وسلم
* تعلم ممن هو مجاز من شيوخه المُسنَدين أن يعلم غيره وإلا كيف تضمن أنه ضبط الفهم مثل شيوخه؟ ولا تقول كلامه يبدو منطقي وحلو. فمما تعلمت أن العلوم لها منطق داخلي ليس بالضرورة أن يكون هذا المنطق واضح كما تظن.
 
مثال فيزيائي للمنطق الداخلي: إذا ضيقت فتحة الخرطوم فإن الماء يجري أسرع وكذلك الهواء مما لو كانت فتحة الخرطوم أوسع لكن هذا يكون العكس بالنسبة للهواء في السرعات التي تزيد عن سرعة الصوت Supersonic فكلما ضيقت المساحة قلت السرعة. (غير ما يبدو لك منطقيا! ولكن هذا ما يحدث)
 
* تعلم ممن يعظم ويوقر الله ورسوله صلي الله عليه وآله وسلم ويحببك فيهم
* تعلم كيف كانت أخلاق رسول الله صلي الله عليه وآله وسلم وانظر ما مقدار تقارب أخلاق من يعلمك من أخلاق رسول الله صلي الله عليه وآله وسلم
 
ومع هذا كله لا تضمن أنك ستتعلم كما ينبغي لأنك مع كل هذا ضعيف وعلمك قاصر فلا تضمن فهمك لكل التفاصيل ولا تدرك كل الإحتمالات. ولكن ممكن أن نقول من باب سددوا وقاربوا. إذا كان أعلم الخلق وهو رسول الله صلي الله عليه وآله وسلم قال الله تعالي له (وَقُل رَّبِّ زِدْنِي عِلْمًا). فما بالك بنا نحن وبما وصلنا إليه. فالأمر عظيم. لذا من أهم المبادئ هو التواضع والفقر لله سبحانه وتعالي. فأنت جاهل في تخصصك وكلنا يعلم مقدار جهله وإلا لحللت كل المشاكل بمنتهي السهولة. فما بالك بما هو ليس في تخصصك فتكون أشد جهلا وإفتقارا.
 
أومال ليه تاعب نفسي بدة كله؟ من باب الأخد بالأسباب والأدب مع الله سبحانه وتعالي لكن النتيجة والتوفيق منه سبحانه وتعالي.
 
فكما قيل
“لا يزال المرء عالما ما طلب العلم، فإذا ظن أنه قد علم فقد جهل”.
 

٣. صمم كيفية قضاء وقت راحتك ووقت فراغك فيما يفيد

فإنك ممكن تزهل من ما يمكن أن تفعله إذا فعلت هذا. هذا لا يعني أن تكون بالضرورة جاد دائما، فأحيانا نحتاج للترفيه عن النفس بما لا يبدو من ورائه فائدة ولكن هذا ينبغي أن يكون نادرا. ففي الأغلب انت تنتفع بوقتك حتي في وقت الراحة.

٤. اسعي أن تكون نافعا في مجال عملك

لا تركز فقط علي أن هذا المجال هو مصدر رزقك، لكن فكر كيف تحل مشاكل الناس باستخدام مجالك. إن شاء الله هذا سيجعلك أكثر سعادة لأن في قيمة تضيفها، و في ناس بتستفيد، ليس مجرد أنك تبسط الناس.

مما انتقضه دائما هو إنتشار الأطعمة والحلويات غير الصحية التي تركز علي الطعم اللذيذ دون القيمة الغذائية. وإني لأندهش من إقبال الناس علي مثل هذه الأشياء وكأنها هي وسيلة السعادة في الأعياد والمناسبات. وتجد صانعي الأطعمة يتفنون في عمل الوجبات اللذيذة بدلا من الوجبات المفيدة. ومما أراه مفيد في هذا الأمر هو هذا الفيديو الذي يتحدث عن صوم الدوبامين.

تخيل لو كل صانعي الأطعمة المضرة بالصحة لم يجدوا من يشتري منهم؟ هل سيغيروا نشاطهم للأطعمة الصحية؟

٥. لا تكن إمعة تحسن لمن أحسن إليك وتسئ لمن أساء إليك

حاول أن تحسن إلي الناس في كل الحالات. إن شاء الله ستندهش من آثار هذا الأمر.

٦. إذا نافسك أحد علي دنيا اتركها له وادعوا له

لا تتنافس من أجل التميز علي أقرانك والظهور عليهم؟ انظر إلي مآل كل هذا واعتبر.

٧. لا تكتم العلم والتفاصيل الدقيقة التي فتحها الله عليك في عملك أو صنعتك لتتميز علي غيرك

فمما تعلمت أنك كلما أنفقت زادك الله من فضله وفتح عليك. فالنفع والرزق رايح للناس رايح مهما عملت وبقيت بخيل. لما توقف اللي وصلتله عندك بتكون عامل زي السد اللي وقف في وسط تيار الماء. فلأن الماء لابد أن يمر فيمر عن طريق ممر غير ممرك. فلو بقيت بخيل في مال أو علم، اعرف إنك بتبخل علي نفسك يا مسكين.

قال الله تعالي:
(وَمَن يَبْخَلْ فَإِنَّمَا يَبْخَلُ عَن نَّفْسِهِ)
صدق الله العظيم

فكما قيل:
تستر بالسخاء فكل عيب ….. يغطيه كما قيل السخاء

٨. اوعي تفتكر إنك عملت حاجة بنفسك بل ربنا سبحانه وتعالي هو الذي وفقك

اعرف إنك مجرد وسيلة أو ساعي بريد وانت لست المصدر أبدا. من الذي أعطاك الوقت لتحصل علي العلم أو الخبرة؟ من الذي أعطاك العقل الذي تفهم به؟ من الذي يسر لك الأمور حتي وصلت إلي ما وصلت إليه؟ كام مرة كنت تايه ومش عارف تعمل ايه وحد ابن حلال ربنا جعله وسيلة ياخد بإيدك؟ فعلا متغيرات الحياة كتير جدا. يبقي انت لما بتيجي تعمل خطة مالية مثلا انت بتعمل في الحقيقة تخمين مالي  لأنك متضمنش إيه اللي ممكن يتغير بكرة ولم تأخذ كل شئ في الإعتبار. وانا لم أقل ألا تخطط فالتخطيط نفسه مفيد جدا وعلم ولكن كالعادة معظم العلوم ظنية وعشان تبقي اسمها علم في الحضارة الغربية بتبقي قدرة توقعها مثلا تعدي 80% أو حاجة كدة مش فاكر الرقم بالظبط. لكن لو مثلا قدرة توقعها أعلي من 60% بيسموها علوم إنسانية  بدل ما يسموها علم كدة سادة. باردو مش فاكر النسبة بالظبط.

٩. أحسن الظن بغيرك وسئ الظن بنفسك

لما تسئ الظن بنفسك حتحاول تصلح من نفسك وإن شاء الله تتحسن. لكن طول ما انت شايف عيوب غيرك وبتنتقضها وشايف نفسك ملاك هي دي المشكلة الكبيرة. لو مثلا واحد بيعاملك وحش وانت قلت أكيد انا اللي غلطان وقعدت تصلح في نفسك وتجيبله هدايا وكدة كدة بتحسن إليه بغض النظر عن معاملته. هل تظن هيفضل باردو يعاملك وحش؟
 
قال الله تعالي
وَلَا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ۚ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ (34) وَمَا يُلَقَّاهَا إِلَّا الَّذِينَ صَبَرُوا وَمَا يُلَقَّاهَا إِلَّا ذُو حَظٍّ عَظِيمٍ (35)
صدق الله العظيم
 
مما تعلمت أنه ما يُلَقَّي هذا الخلق العظيم إلا الذين صبروا. يبقي محتاج تجاهد نفسك وتصلح نفسك عشان تبقي أخلاقك أفضل.
 

١٠. إياك وحقوق الناس وإدخال الحزن علي قلوبهم

خليك لين القلب ومشفق علي الناس. فعلا كتير أوي من الناس طيبين ولو علموا ما تعلمه ممكن يبقوا أحسن منك بكتير. فحاول تساعدهم والتمس لهم الأعذار. غالبا انت لا تعرف ظروفهم بنسبة 100%.

١١. الأخلاق وما أدراك ما الأخلاق

مما تعلمت أن من أصعب العبادات حسن الأخلاق. كتير من الناس لا يعلمون ما هي الأخلاق الحسنة فتراهم يفعلون مالا يليق دون أن يدروا. لكي يكون عندك أفضل معيار للأخلاق الكريمة عليك بإدمان سيرة رسول الله صلي الله عليه وآله وسلم. فكلما تعلمت منه وواجهك موقف مشابه حاول أن تمتثل بأخلاقه صلي الله عليه وآله وسلم. ربنا سبحانه وتعالي لما أثني علي رسول الله صلي الله عليه وآله وسلم أثني عليه بحسن الأخلاق.
 
قال الله تعالي
وَإِنَّكَ لَعَلَىٰ خُلُقٍ عَظِيمٍ
صدق الله العظيم
 
و مما تعلمت أن ملخص حسن الأخلاق: أن تعفو عمن ظلمك، و أن تصل من قطعك، و أن تعطي من حَرَمَك.
 

١٢. لا تواجه الآخرين بمعايبهم

لا تواجه الآخرين بمعايبهم بل اشر لهم من بعيد حتي لا تعودهم علي البجاحة وعدم الإستحياء من فعل الشيء أمامك أو أمام الناس.

١٣. كن متغافلا

يعني لو حد عمل حركة فيك مش حلوة او انت عارف هو عمل ايه او قال عليك ايه من وراك. اعمل نفسك مش واخد بالك وكبر مخك وفوتله, مانت غالبا باردو ياما غلطت. سامح غيرك وركز في المفيد ولا تضيع وقتك في سفاسف الأمور.

١٤. لو شفت عيب حاول تنصح فاعله برفق وانت مشفق عليه

لو شفت عيب حاول تنصح فاعله برفق وانت مشفق عليه مش وانت متكبر وتبصله جامد في عينه كدة عيني عينك. حاول تعلم الناس أن يستحوا من الخطأ ولا تعودهم علي البجاحة.

١٥. دائما حاول تحسن ما تفعله ولو بقدر بسيط جدا

العبرة بتراكم هذا الأمر وآثاره العظيمة بإذن الله سبحانه وتعالي.

١٦. اشغل وقتك بالمفيد ورتب أولوياتك

لو سبت نفسك غالبا هتضيع وقتك وهتتحسر جامد بعد كدة. نفسك إن لم تشغلها بالحق شغلتك بالباطل.

١٧. تعلم من الأكابر في تخصصك

شوف انت عايز تبقي زي مين و روح اتعلم منه.

١٨. للبيئة أثر عجيب

ابعد عن أصدقائك اللي بيضيعوا وقتك ويرغوا معاك بالساعات ويقعدوا عالقهوة والوقت لا قيمة له عندهم. متقولش هصلحهم، روح صلح نفسك الأول بمجالسة من تريد أن تكون مثلهم.

١٩. عش في اللحظة

عش في اللحظة وتعلم من الماضي دون ندم ينسيك استغلال اللحظة الراهنة ولا تخف من المستقبل طالما أنك تفعل ما يجب فعله الآن.

٢٠. في مقولة (قد أجمع عقلاء كل أمة على أنّ النعيم لا يُدرك بالنعيم)

الحياة مش سهلة. في تعب ومشقة. فالعبرة هتتعب نفسيا بالندم عالتفريط ولا هتتعب جسديا بالسعي والكد في حسن إستغلال الأوقات. العلم بالتعلم والحلم بالتحلم ومن جد وجد ومن زرع حصد بإذن الله سبحانه وتعالي.
 
قال الله تعالي
لَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنسَانَ فِي كَبَدٍ
صدق الله العظيم
 

٢١. اجعل دائرة تأثيرك أكبر من دائرة إهتمامك

يعني من الآخر كدة ركز اكتر علي اللي تقدر تعمله واللي في إستطاعتك.

٢٢. الناس غالبا مرايا لك

لو شايف كتير من الناس بيعاملوك وحش فغالبا المشكلة فيك. أصل صعب قوي يبقي كل الناس دي هم اللي وحشين وانت الوحيد اللي حلو. حتي في علم الإحصاء في حاجة اسمها (قانون الأعداد الكبيرة). يعني لما عدد الناس يكتر اوي متوسطهم بيعبر اكتر عن حقيقة قيمة المتوسط لكل الناس بالنسبة لحاجة معينة مثلا بنقيسها. وإحنا معظمنا عارفين إنك لو عاملت الناس كويس هيعاملوك كويس والعكس صحيح. فحتي إحصائيا لو كتير من الناس شايفهم بيعاملوك وحش فغالبا انت اللي عندك المشكلة.

٢٣. اشحذ المنشار بالمهارات تكميلية

من حين لآخر كدة شوف إيه المهارات اللي ممكن تتعلمها تخليك كويس في الحاجات اللي بتعملها ولو بشكل غير مباشر.

٢٤. كن علي دراية بآخر تطورات مجالك

في العالم اللي إحنا فيه الدنيا بتجري بسرعة فحاول تواكب عشان تبقي أكثر إتقانا لعملك.

٢٥. لا تعتقد أنك مركز إهتمام الناس (لا تعتقد أنهم يفكرون فيك كما تظن)

رأيت كثيرا العديد من السلوكيات لناس بتعمل حاجات مش هي أحسن حاجة لكن عشان الناس تقول أو عشان هيبقي شكلنا ايه أودام الناس بغض النظر عن كون الأمر محمود شرعا أو مكروه مثلا. لا شك أن العُرْف له مكانه وإحترامه إن لم يتعارض مع الشرع لكن لا تجعل الناس مركز إهتمامك لدرجة إن جودة حياتك تقل وتعيش في قلق وهم وحزن وتأخذ العديد من القرارات غير الحكيمة لمجرد إنك فاكر إن الناس مركزين معاك أوي. غالبا معظم الناس مركزين مع نفسهم ثم أسرتهم وأهلهم ثم الأبعد فالأبعد.
 
كام واحد من أيام المدرسة فضل صاحبك؟ كام واحد من أيام الجامعة فضل صاحبك؟ كام واحد من الشغل فضل صاحبك؟ غالبا اللي قريبين منك في إهتماماتك هم اللي فضلوا. لكن حتي مع الوقت يمكن صاحبك الأنتيم دلوقتي يبقي بكرة تشوفه كل فين وفين لتغير ظروف الحياة المختلفة مش عشان هو او انت وحشين لأ مقصدش خالص. لكن عشان الحياة شغلتكوا وكَثُرَت المشاغل ودة يمكن يكون طبيعي ومُتَوقَّع عشان الحاجة مش شرط تدوم في الحياة ودة معروف وبنشوفه كتير.
 
فمتاخودش مثلا قرارات مصيرية في حياتك عشان خاطر الناس يقولوا. صدقني الدنيا أبسط من كدة بكتير والناس مش حاطينك في دماغهم زي ما انت متخيل. اعمل الصح وكبر مخك من كلام الناس طالما كلامهم ليس فيه الحكمة طبعا من غير ما تقل أدبك عليهم أو تتعصب أو حتي تقولهم كلمة تزعلهم (الملافِظ سَعد). وعليك بإستشارة أهل الخبرة والحكمة والتخصص بدلا من استشارة غير المتخصصين.
 
الحاجة بتبان في أولها بَرَّاقة وجميلة وبالذات لو هتعجب الناس لكن شوية وكل الكلام دة بتلاقيه ولا حاجة. فعشان متندمش اعمل الصح وفَكّّر كويس وخد بالأسباب وسيبها علي الله مع مراعاة عدم الإساءة للناس أو السخرية منهم. بل وَضَّح لهم الأمر بسهولة ويسر دون إدخال الحزن عليهم بغليظ الكلام. دائما كن عندك إشفاق عليهم لأنهم ممكن يبقوا واقعين في نفس الفخ وياما وقعوا في مشاكل عشان كدة.
 
الراحمون يرحمهم الرَّحمن ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء.
 
مثال بسيط للتوضيح:
ناس كتير لما يروحوا يزوروا حد يجيبولوا أفخم التَُرَت والشيكولاتات والبسبوسة والكنافة. مع إن لو جابلوا ثلاثة علب من البلح و 2 كيلوا فاكهة مثلا و نص كيلو عين جمل كان ممكن هيبقي أرخصلوا وأفيدلهم وحيقعد عندهم اكتر كمان يعني Win-Win بس المشكلة في شكلنا أودام الناس 🙂 يرضيك يبقي الناس داخلة بعلب كبيرة من التَُرَت وإحنا داخلين بالبلح والفاكهة! هيبقي شكلنا بخلاء!
 
أهو هنا بقي تعارض العُرف مع المفيد ليك وللناس. وخد من دة أمثلة كتير لشراء الحاجات الغير مفيدة أو باهظة الثمن عشان الناس. لكن لو حاجة مفيدة وفي إستطاعتك وغالية وثمنها فيها يبقي مفيش مشكلة جيبها بس عشان هي مفيدة مش عشان الناس. دة طبعا غير إن كلمة عشان الناس دي فيها شبهة رياء ودي مشكلة تانية. أرجو أن تكون الرسالة وصلت.
بالمناسبة في بلح غالي وفاكهة غالية وفي باردو تَُرَت رخيصة. بس الناس عموما بتحس أو هذا ما أظن إن التَُرَت أفخم كدة وأغلي.
 
دة انا كمان عرفت إن في ناس بتستدين عشان تعمل حاجة تعجب الناس.
 
فعامل الله سبحانه وتعالي تستريح وعامل الناس تحتاس. 🙂
 
لو طبقت المبدأ دة إن شاء الله هتعيش سعيد جدا وهتتجنب كثيرا من مشاكل القلق والإضطرابات النفسية والأحزان والهموم والأمراض، وممكن تستثمر فلوسك في حاجات أنفع ليك ولأسرتك ولأهلك وللناس ويمكن يفيض معاك فلوس كتير.
 
بالمناسبة الظاهرة دي موجودة علي ما أظن في علم نفس الإجتماع واسمها The Spotlight Effect وترجمة (جوجل) Google ليها (تأثير الضوء) لكن معرفش ترجمتها الإصطلاحية.
 

خاتمة

اعلم ان ليس معنى انى اكتب كل هذا انى اعمل به كله بل الله اعلم بالحال و هو الستار سبحانه و تعالي. و لكن تذكرة لنفسي و لكم.
 
و الله اعلم
سبحانك اللهم وبحمك، أشهد أن لا إله إلا أنت، أستغفرك وأتوب إليك
و صَلَّي الله و سَلَّم وبارَك علي سيدنا مُحَمَّد وعلي آله
Subscribe
Notify of
guest
0 Comments
Inline Feedbacks
View all comments