problem, solution, help-3303396.jpg

تنظيم الإختصاصات في الأسرة

بـــــــسم الله الرحمـــــــن الرحيـــــــم

حاجة جميلة جدا اتعلمتها قلت لازم اشاركها من جمالها.

وهو تقسيم بعض الإختصاصات بين الزوج والزوجة فيما يتعلق بأمور أولادهم بحيث ميحصلش تصادم بين آراء الزوجين ويبقوا الأولاد يا إما في حيرة بين آراء آبائهم يا إما يشوفوا الخلاف اللي بينهم. والأولاد بيبقوا أذكياء فممكن يوقعوا بين آبائهم بدون قصد. هدف الأولاد إنهم يعملوا الحاجة اللي هم عايزينها فبيشوفوا مين اللي هيوافق ويروحوله. لكن دة ممكن يعمل خلاف بين الزوجين ويضعف العلاقة ما بينهم وكمان شكلهم أودام أولادهم يبقي مش لذيذ.

طاب ايه الحل؟ تقسيم الإختصاصات في الحاجات دي. يعني مثلا الزوج يبقي ماسك موضوع الفلوس والزوجة تبقي ماسكة موضوع مواعيد الأولاد. فلما الولد يروح لوالدته مثلا بيسألها عن إنه عايز فلوس لحاجة معينة تقوله روح لباباك اسأله مهما عمل الولد واتحايل علي والدته.

والعكس صحيح لو الولد مثلا وهو صغير ومش عارف هيبقي عنده وقت لحاجة معينة ولا لأ يروح يسأل والدته. ولو راح لوالده باردو مهما عمل يقولوا روح لمامتك.

طاب افرض الزوج او الزوجة مش متفقين علي حاجة بالنسبة مثلا للفلوس او المواعيد اللي الولاد عايزينها يبقي يقعدوا يتفقوا مع بعض في غياب الولاد. يعني مثلا افرض والدة الولد شايفة إنه آخره يرجع البيت الساعة 6 مساءاً والوالد شايف إنه كدة بدري شوية فممكن نوصلها ل 8 مساءاً بالكتير. يقوم يتكلم مع زوجته بعيدا عن الأولاد ويتفقوا عالميعاد الجديد. وباردو تبقي الأم هي اللي ماسكة المواعيد طالما هم اتفقوا عالإختصاص بالشكل دة.

يبقي كدة مع الوقت إن شاء الله ميحصلش خلاف بين الزوج والزوجة أودام الأولاد في الأمور دي ويبقي في اتساق وتوائم في الآراء. والأولاد يطلعوا نفسيا كويسين وشايفين آبائهم قدوة للإتساق في الرأي والشراكة الناجحة فيطلع أجيال جميلة تجيب أجيال جميلة باردو وهكذا سلسلة من النجاحات بتوفيق من الله سبحانه وتعالي.

“وولد صالح يدعوا له”

والله اعلم
و صَلَّى الله و سَلَّم وبارَك علي سيدنا مُحَمَّد وعلي آله

Subscribe
Notify of
guest
0 Comments
Inline Feedbacks
View all comments